الطب و الصحة

كورونا و العدوى بعد الشفاء

لايزال المرضى الذين تعافوا من كورونا يحملون الفيروس حتى بعد اختفاء الأعراض …

وجد الباحثون في دراسة جديدة أن نصف المرضى الذين لديهم أعراض طفيفة وتماثلوا للشفاء يستمرون بحمل الفيروس مدة تصل لثمانية أيام بعد اختفاء الأعراض.

أُجريت دراسة على 16 مريض متوسط أعمارهم 35.5 سنة تم علاجهم وتخريجهم من مركز العلاج في بكين بين 28 يناير و 9 فبراير 2020 في مستشفى PLA.
جمع الباحثون العينات من مسحات الحلق التي أُخذت من جميع المرضى خلال أيام متعاقبة ومن ثم قاموا بتحليلها وتخريج المرضى المتعافين بعد التأكد من عدم حملهم للفيروس عن طريق إجراء اختبار PCR مرتين متتاليين على الأقل.

كانت أهم النتائج التي توصلت إليها الدراسة بأن المرضى يستمرون بطرح الفيروس حتى بعد زوال الأعراض الأولية التي شملت الحمى و السعال وألم البلعوم وصعوبة التنفس (الزلة التنفسية).
بينما بلغت فترة الحضانة بين جميع المرضى خمسة أيام باستثناء مريض واحد ، وبلغ متوسط فترة الأعراض ثمانية أيام وامتدت فترة السراية (الفترة التي يكون فيها الشخص معدياً) ما بين يوم واحد إلى ثمانية أيام.

كان من بين المرضى الذين أُجريت عليهم الدراسة اثنين مصابين بالسكري ومريض مصاب بالسل إذا وجِد أنه أيّاً من المرضين لم يؤثر على توقيت الاصابة بعدوى كورونا covid-19.
انتبه !! إذا كنت تعاني من أعراض تنفسية خفيفة للإصابة بcovid-19 وكنت تقيم في المنزل قم بتمديد فترة الحجر الصحي لمدة أسبوعين إضافيين بعد التعافي لتضمن عدم نقل العدوى لأشخاص أخرين.

-يوجه الباحثون في هذا المقال رسالة للمجتمع الطبي : بضرورة التعامل مع المرضى اللاعرضيين/والمرضى الذين تعافوا مؤخراً كالمرضى العرضيين فيما يخص الوقاية والعلاج.

-وأخيراً أكد الباحثون أنّ جميع هؤلاء المرضى لديهم عدوى خفيفة وتماثلوا للشفاء من المرض ، وأشاروا إلى أنّ الدراسة شملت عينة صغيرة من المرضى وأنّه من غير الواضح ما إذا كانت نتائج مشابهة سوف تتضمن المرضى الأكثر عرضة للإصابة مثل كبار السن ، المضعفين مناعياً ، والمرضى الموضوعين على المعالجات المثبطة للمناعة وأضافوا أن هناك حاجة للمزيد من الدراسات للتحقق من قدرة الفيروس على الانتقال في المراحل المتأخرة من الإصابة.

دمتم سالمين

إعداد : آمنة حسوا
تدقيق : هبة سراقبي
تصميم ونشر: ريم عتيق

المصدر:
https://m.medicalxpress.com/news/2020-03-covid-patients-coronavirus-symptoms.html