تأثيرُ التّدخين على الرؤية

تأثيرُ التّدخين على الرؤية

هلْ تتخيل أنّ التّدخين يُمكنه أنْ يجعلَ من حياتِك رمادية وغائمة؟
أكدَّ باحثون أنّ التّدخين الشّديد قدْ يضرُّ في الواقع بالألوان و التّباين في الرؤية .
تمَّ النظر في :
71 شخصاً يتمتعون بصحة جيّدة قاموا بتدخين أقلّ من 15 سيجارة في حياتِهم
و 63 شخصاً يُدخنون يومياً أكثر من 20 سيجارة .
” حيث تراوحت أعمارهم بين 25 إلى 45 سنة ”
وكانت النتائج :
بأنّ الفريقُ الأوّل لديهم رؤية طبيعيّة أو مصححة .
أمّا الفريقُ الثاني ” المدخنين بشدّة ” ظهرَت تغيرات مُهمة في الرؤية باللون الأحمر والأخضر والأزرق والأصفر ، و أيضاً ظهرَت لديهم صعوبة في التمييز بين التباينات والألوان أكثر من غير المُدخنين.
حيثُ كانت النتائج التي تمّ التوصّل لها والتي تشيرُ إلى أنّ الاستخدام المُفرِط للسجائِر و التعرّض المُزمن لمركباته يُؤثر على :
التمييز البصريّ
يؤدي لعجز كليّ في المعالجة البصريّة
إدمان التبغ
حيث أكدّ مديرُ البحوث في جامعة روتجرز على أن :
” دخان السجائر يتألف من العديدِ من المركبات الضّارة بالصّحة ، والتي ارتبطَت بانخفاض في سماكة طبقات الدّماغ ، و التي أدت لآفات في الدّماغ ، بما في منطقة الدّماغ التي تُعالِج الرّؤية “
وأشار أيضاً إلى أنّ :
” الدّراسات السّابقة لديهم تشيرُ أنّ التدخين على المدى الطويل يُضعِف خطر الإصابة بالضّمور البقعيّ المُرتبِط بالعمر كعامل يُسبّب ما يُعرَف بالعدسة الصّفراء والالتهاب “
النيكوتين والتّدخين مضرّان بنظام الدّورة الدمويّة في الجسم و تشيرُ النتائج إلى أنّها تضرُّ الأوعية الدمويّة أيضاً والخلايا العصبيّة في شبكية العين . وفقاً لمدير البحوث :
كانت النتائج تشير إلى أنّ الأبحاثَ في مشاكل الرّؤية لدى مجموعات أخرى من الناس كالمُصابين بالفِصام و الذين غالباً ما يُدخنون بشكلٍ كبيرٍ حيث يجب أنْ يأخذَفي الاعتبار معدّل التّدخين لديهم.
حوالي 34 مليون بالغ في الولايات المّتحدة يدخنون السجائر و ذلك وفق لمراكز السّيطرة على الأمراض والوقاية منها في الولايات المتحدة و كان أكثر من 16 مليون منهم لديهم مرض متعلِّق بالتّدخين والكثير منها يُؤثر على نظام القلب والأوعية الدمويّة .

ترجمة : لورين الدالي
تدقيق : مريم عمران.
تصميم: زينب اسماعيل

المصدر :
https://www.drugs.com/news/hard-look-smoking-s-vision-80634.html